المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الموشحات



adel elshamy
20-12-2009, 07:41 PM
بلاغة ( شرح التورية )************************************************* *********


1ـ أصون أديم وجهي عن أناس لقاء الموت عندهم الأريــب
وربُّ الشعر عندهمُ بغيــض ولو وافي به لهـمُ حبيـــب
2ـ وقال للذي ظن أنه ناج منهما اذكرني عند ربك فأنساه الشيطان ذكر ربه فلبث في السجن بضع سنين
3ـ ثالثة البدرين في حسنهـــا لكنها في نُسْكها رابعة
4ـ أبيات شعرك كالقصـــــو ر ولا قصور بها يعوق
ومن العجـائب لفظهـــــا حرٌّ ومعناها رقيـــق
5 ـ ويطوف عليهم ولدان مخلدون .
6ـ يا عاذلي فيه قل لــــي إذا بدا كيف أسلــو
يمر بي كل وقـــــت وكلمـا مر يحلــو
7ـ سئل أبو بكر وهو في طريق الهجرة : من هذا الذي معك ؟ فأجاب : هاد يهديني السبيل .
8 ـ يا حبذا شجر وطيب نسيمها لو أنها تسقي بماء واحد
9 ـ الشمس والقمر بحسبان والنجم والشجر يسجدان .
10ـ والنهر يشبه مبــــردا فلأجل ذا يجلو الصـدي
التوضيح
1ـ في البيت الثاني : كلمة " حبيب " لها معني ظاهر يقابل " بغيض " وهو غير مراد ، ومعني خفي هو الشاعر أبو تمام حبيب بن أوس، وهو المعني المراد .
2 ـ في الآية كلمة " رب " وردت مرتين ، ومعناها الظاهر القريب هو الله ، لكنه غير مراد هنا ، وإنما المراد المعني البعيد ،وهو السيد .
3 ــ في البيت كلمة "رابعة" لها معنيان،أحدهما قريب وهو العدد أربعة ، والثاني بعيد وهو رابعة العدوية الزاهدة المعروفة ، وهو المراد .
4 ــ في البيت الثاني : لفظ رقيق يحمل معنيين ، أولهما عبد ، وهو الظاهر لمقابلته بالحر ، والثاني اللطف المأخوذ من الرقة وهو البعيد المراد.
5 ــ " مخلدون " لها معنيان ، الأول ضد الفناء مأخوذ من الخلود ، والثاني مُقَرَّطون ، أي وضعت في آذانهم الأقراط ، وهو المعني المراد .
6 ــ لفظ " مرَّ" في البيت الثاني أول ما يتبادر منه هو مضى الوقت ، ولكن المعني البعيد المراد هو ضد الحلاوة من المرارة ، وليس من المرور .
7 ــ في إجابة أبي بكر تورية ، لأن المعني الظاهر القريب ل "هاد " هو الدليل الذي يدل علي الطريق، ومعناه الخفي البعيد الدال علي سبيل الخير، الموصل إلي رضا الله ، وهو المعني المراد .
8 ــ كلمة" شجر " لها معني ظاهر قريب، هو ما له ساق من النبات ، ومعني خفي بعيد ، هو اسم المرأة الذي ورَّي عنه ، والمعني الثاني البعيد هو المراد .
9 ــ " النجم " معناه الظاهر ذلك الجِِرم الذي يضيء ليلا ، ومعناه الخفي البعيد هو ما ليس له ساق من النبات ، والمعني الثاني هو المراد .
10 ــ "الصدي " حين ذكرت مع " يجلو" دل معناها علي الطبقة التي تعلو الحديد وتذهب بلمعانه، وهو معني قريب غير مراد ، أما المعني البعيد المراد فهو الظمأ .
مما سبق يمكنك تعريف التورية علي النحو التالي:
كلمة لها معنيان ، أحدهما قريب ظاهر غير مراد، والآخر بعيد خفي هو المراد.



السؤال الأول : وضح التورية في الشواهد الآتية :
1 ــ قال سراج الدين الوراق :
يا خجلتي وصحـــائفي مسودة وصحائف الأبرار في إشـراق
ومؤنِّب لي في القيامة قال لي أكذا تكون صحــائف الوراق
2 ــ جودوا لنسجع بالمـد يح علي علاكم سرمــــدا
فالطيـر أحســـن ما تغرِّ د عندما يقع النــــــدي
3ــ خاطبتني متبسمــا فقرأتها من نظم ثغرك في صحاح الجوهري
4 ــ رفقـــا بخـــل ناصـح أبليتــه صـــــدا وهجــرا
وافاك سائـــل دمعــه فرددته في الحـــال نهـــرا
5 ــ وصاحب لمـا أتاه الغنـي تاه ونفـس المرء طمـاحــة
وقيل هل أبصرت منـه يدا تشكرها قــلت ولا راحـــة
6 ــ أقلعت عن رشف الطـلا واللثم في خد الحبــــــب
وقلت هذي راحـــة تسـوق للقلب التعـــــب
7 ــ حملناهمُ طرا علي الدُّهم بعد مـا خلعنا عليهم بالطعان ملابسا
8 ــ فلما نأت عنا العشيرة كلها أنخنا فحالفنا السيوف علي الدهر
فمـا أسلمتنا عند يوم كريهة ولا نحن أغضينا الجفون علي وتر
السؤال الثاني : ما حرفة الشاعر كما تفهم من البيتين التاليين ؟
يا سائلي عن حرفتي في الوري واضيعتي فيهم وإفلاسي
ما حال من درهـــم إنفـاقه يأخذه من أعين النـاس ؟
مع تحياتى|418|عادل الشامى|418|

رهينة الصمت
26-02-2010, 06:12 AM
شكر الله لك.